قراءة محتوى الموقع
"الإسكان" تواصل في توزيع الوحدات السكنية بـ"شرق الحد"

"الإسكان" تواصل في توزيع الوحدات السكنية بـ"شرق الحد"

تنفيذًا لأمر صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس الوزراء بتوزيع وتخصيص 5000 وحدة وخدمة سكنية، أعلن الشيخ خالد بن حمود آل خليفة وكيل وزارة الإسكان الإسكان عن استمرار الوزارة بتوزيع وحدات حي "القليعة" بمدينة شرق الحد على المستفيدين.

وأكد وكيل الإسكان أن مشروع مدينة شرق الحد يعد أحد الروافد الأساسية لبرنامج وزارة الإسكان الخاص بالأمر الملكي السامي لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، ببناء 40 ألف وحدة سكنية، مؤكداً أن ما تحقق من تقدم كبير في تنفيذ هذا المشروع حتى الآن يعكس مدى الاهتمام والمتابعة التي أولاهما سمو ولي العهد رئيس الوزراء لمشاريع مدن البحرين الجديدة بشكل عام ومدينة شرق الحد بشكل خاص، بهدف تحقيق رؤى وتطلعات  صاحب الجلالة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه لتسريع تلبية الطلبات الإسكانية.

وصرح الشيخ خالد بن حمود آل خليفة بأن توزيعات حي "القليعة" المستمرة تمثل أولى المشاريع المدرجة في الجدول الزمني الذي أعدته الوزارة لتنفيذ أمر صاحب السمو الملكي ولي العهد رئيس الوزراء بتوزيع وتخصيص 5000 وحدة سكنية، وأن الوزارة قامت بإخطار المواطنين المرشحين بالحضور إلى موقع المشروع لإنهاء الإجراءات الخاصة بذلك، متبعين كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية اللازمة.

وأوضح وكيل وزارة الإسكان أن عملية التوزيع ستستمر على دفعات متتالية من أجل استيعاب أعداد المستفيدين بصورة منظمة، مشيراً إلى أن الوحدات التي يتم توزيعها بحي القليعة اكتملت نسب الإنجاز بها على صعيد الأعمال الإنشائية والبنية التحتية.

وأضاف أنه إلى جانب هذه الوحدات السكنية الجاهزة، انتهت الوزارة فعلياً من تجهيز الحدائق المخصصة للأطفال، والمساحات المفتوحة، وأعمال التشجير، فضلاً عن المسارات المخصصة للمشاة والدراجات الهوائية والتي تمتد على طول الشريط الساحلي المحيط بالمدينة.

وعلى هامش مباشرته إجراءات التوزيع، هنأ الشيخ خالد بن حمود آل خليفة المواطنين بمناسبة تسلم وحداتهم، وأوضح لهم جهود الوزارة لتنفيذ تلك الوحدات ومميزاتها وتصاميم البناء التي تم اختيارها لتناسب احتياجاتهم، مؤكدًا حرص الوزارة التام على تسريع العمل في كافة المشاريع من أجل تسلم المواطنين المستحقين لوحداتهم بأسرع وقت ممكن. كما أكد أن وزارة الإسكان تسعى نحو تسريع نسب الإنجاز في جميع مراحل العمل في مدينة شرق الحد، أسوة بباقي مشاريع مدن البحرين الجديدة، يتم العمل بها في وقتٍ متزامن، بهدف سرعة تسليم الوحدات السكنية للمستفيدين، ولاسيّما المراحل التي قامت الوزارة بتخصيصها وتوزيعها على المستفيدين مؤخراً. 

اكتب تعليقك

*سوف يتم مراجعة التعليقات قبل النشر

0 تعليقات

أخبار ذات صلة